الحمل والولادة

علاج التهاب اللثة للحامل

علاج التهاب اللثة للحامل

علاج التهاب اللثة للحامل بالذات أمر غير سهل لأن الحوامل لا يتناولون أدوية معينة وقد يُمنعون شهورًا كاملة من أي دواء ولو حتى للصداع. فضلا عن ذلك فخمسين بالمائة من السيدات الحوامل يتعرضن لإلتهاب اللثة بسبب تدفق الدم وبسبب تغير الهرمونات، أسباب مختلفة سنتعرف عليها في ذلك المقال وكيفية علاجها.

كيف تعرف الحامل أن لثتها ملتهبة؟

عندما تبدأ الحامل في الشور بألم في الأسنان ولكنها لا تعرف في أي سِنة؟ قد تكون تلك اللثة ويحدث أيضًا بعض أعراض أخرى:

  • تكون الثة حمراء
  • أو تكون منتفخة
  • تشعر الحامل بألم شديد في اللثة
  • أحيانا يحدث للحامل نزيف في اللثة
  • أو قد تشعرين بحساسية في الأسنان، أي ألم مع الأكل البارد والساخن.
  • كما قد يحدث صعوبة أو وجع عند المضغ.

كيف تتجنب الحامل إلتهاب اللثة قدر الإمكان؟

  • اهتمي بنظافة أسنانك كل يوم.
  • حافظي على أسنانك سليمة.
  • استخدمي معجون أسنان لحساسية الأسنان مؤقتًا.
  • تجنبي التدخين
  • و لتجنب أكبر قدر من التغيرات الهرمونية، ابتعدي عن التوتر والغضب.
  • للمصابات بداء السكري حافظي على نسبة السكر قدر الإمكان طبيعية.
  • تجنبي خلال الحمل المشروبات السكرية وكذلك المشروبات الغازية وأيضًا الشاي الحلو.
  • ويجب أن تعرفي أن فم أم صحي يعني طفل سليم.

علاج التهاب اللثة للحامل بطرق طبيعية

  1. تنظيف أسنانك بالفرشاة والخيط يساعد اللثة والفم في التخلص من البكتيريا، بالتالي تقل التهابات اللثة.
  2. تناولي المزيد من الفاكهة التي تحتوي على فيتامين ج، لأنه يساهم في منع وعلاج التهاب اللثة للحامل.
  3. احرصي على تضمين فيتامين أ في نظامك الغذائي، لأنه ضروري لمساعدة العظام والأسنان على النمو بشكل سليم
  4. اعتادي على الغرغرة بالماء والملح كل مساء قبل النوم.
  5. تجنبي الوجبات السريعة أو الخفيفة السكرية.

علاج دوائي لالتهاب اللثة للحوامل

اذا عجزت كل المحاولات الطبيعية، فيجب استشارة الطبيب ونيل العلاجات الدوائية والمضادات الحيوية كالتالي:

إقرأ أيضا:في الشهر الثالث للحمل 20 نصيحة للحوامل
  1. أولًا اذهبي لطبيك الخاص وليس طبيب جديد لأنه يعرف ما تتحسسي منه بالتأكيد.
  2. نظفي اسنانك عند طبيبك الخاص واجعليه يخلصك من البلاك وتراكمه، فمن الممكن أن تكون هي السبب.
  3. احصلي على غسول للفم من طبيبك واحرصي على غسل فمك به في المواعيد المحددة.
  4. تناولي مضادات حيوي مناسب وآمن عن طريق الفم مع اختبار حساسية. وذلك في حال الإلتهابات الشديدة التي يعجز معها الغسول والنظافة. ومن امثلة تلك المضادات الحيوية التي توصف للحوامل، كأموكسيسيلين أو بنسلين.
  5. إذا لم تصلح كل تلك المضادات والإجراءات سيضطر الطبيب لعمل جراحة ويجب استشارة طبيب المتابعة في الحمل.

مضاعفات أمراض اللثة على الحامل والجنين.

  1. هناك صلة غريبة بين أمراض اللثة والولادة المبكرة، فالنساء الحوامل المصابات بأمراض اللثة المزمنة هن أكثر عرضة للولادة المبكرة (قبل الأسبوع 37)
  2. أطفال الأمهات المصابات بالتهاب اللثة سيُعانون من نقص الوزن.
  3. أمراض اللثة غالبا تؤثر على نمو الجنين.

أمراض اللثة والأشعة السينية في الحمل

يجب قدر الامكان تجنب الأشعة السينية الروتينية أو الاختيارية خلال الحمل، أما إذا اضطررتِ إلى التعرض للتصوير بالأشعة السينية، فلابد من التأكد من أن طبيب الأسنان يحميكِ بطوق من الرصاص، يقوم هذا الطوق بحماية الغدة الدرقية وأيضا ارتدي المريلة الرصاص العادية لحماية بطنك.

إقرأ أيضا:نصائح لعلاج الحموضة وارتجاع المريء

تبييض الأسنان خلال الحمل

يجب على الحامل تجنب تبييض الأسنان أثناء الحمل، كما هو واجب تجنب كل الأنشطة التي من الممكن أن تسبب مضاعفات صحية. وخطورة تبييض الأسنان أثناء الحمل تتلخص في أن كلما زادت نسب المواد المستخدمة في التبيض كالبيروكسيدات فوق مستوى معين في الجسم، فيحدث أن تصاب الأنسجة او يحدث لها مضاعفات وهو ما يؤثر بالسلب على الحمل والحامل والجنين.

ومن الممكن أيضًا أن تتسبب المواد المستخدمة في التبييض للأسنان في أن تهيج اللثة أو احتمالية الإصابة بالتهاب دواعم الأسنان وهذا الأمر من الممكن أن يرفع خطر حدوث ولادة مبكرة كما قلنا من قبل. فتلد قبل أن يكتمل الجنين الأسبوع الـ 37 من الحمل، وهو ما يعتبر خطر على الجنين فيولد ضعيف ووزنه غير طبيعي.

وعموما خلال الحمل ينصح باستشارة الطبيب كما يجب تأجيل تبييض الأسنان قدر الإمكان إلى ما بعد الولادة وكذلك بعد انقضاء فترة الرضاعة الطبيعية كذلك، لأنه يجب تأخذي الاحتياطات والمحاذير التي تخص فترة الحمل على محمل الجد كي تتجنبي حدوث ما قد تندمين عليه من مشكلات تودي بحياة جنينك أو بصحته أو بصحتك.

إقرأ أيضا:طرق علاج الصداع سريعا بدون أدوية

هل يسحب الجنين الكالسيوم من الأم؟

تعتبر تلك شائعة منتشرة بغزارة بين الأمهات والحوامل والسيدات عمومًا، فيعتقدن أن آلام أسنانهم خ لالحمل ناتجة عن سحب الكالسيوم من الجسم للطفل. لكن كل ذلك كلام غير علمي وخاطئ تمامًا. وتنسى الامهات أو الحوامل أن الحمل مرتبط بالقيء، وذلك القيء يجعل اللعاب في الفم يُلصق فيه الطعام بصورة أكبر من قبل الحمل. والتصاق الطعام هذا يسبب تسوس الأسنان وزيادة البكتيريا ولا ننسى أيضا الترسبات الجيرية.

كما لسوء التغذية نصيب آخر من تسوس الأسنان وضعفها وإصابة اللثة بالالتهاب والتهيج.ويجب ان تعرفي أن القئ والذي يحوي حامض المعدة هو من أهم الأسباب والعوامل التي تؤدي  لمهاجمة التسوس لطبقة الميناء الصلبة الموجودة في الأسنان مما يؤدي إلى ضعفها.

السابق
فوائد الكيتو دايت للبشرة
التالي
هل التمر مفيد لمرضى السكر ؟